67: ” الشينكو“ مع شهد العزاز
0:00 -:--
Speed
++++++
PermalinkShare linkShare link with timestamp
December 10, 2017
تقول شهد العزاز بأن عملها كمهندسة معمارية لا يتطلب قوّة عضلية، بل مهارة مهنية وإبداعًا فنيًا وفكريًا، وفي هذا يتساوى الجميع الرجل والمرأة. اليوم، وبعد ما شهدته المملكة من نقلة نوعية في القرارات والسماح للمرأة بقيادة السيارة، ترى شهد أن هذا الخبر يحتل مكانه خاصة لها ولعائلتها، فقد عانى والدها القدير صالح العزّاز رحمه الله، أحد أبرز من وقف في صف المرأة دائمًا، وصاحب الصور الشهيرة التي التقطت عام 1990 للمطالبات بقيادة المرأة للسيارة في الرياض. تخرجت شهد وكانت من الأوائل على المملكة، درست العمارة وتخرجت من جامعة مانشستر في بريطانيا بامتياز كذلك. انتقلت بعدها لضواحي مدينة ريال مدريد الأسبانية لتكمل دراستها، وتكون متدربة ومسؤولة مشاريع الشرق الأوسط في أحد أعرق الشركات الأسبانية لسبع سنوات. تحكي لنا اليوم قصتها بعد استقالتها وعودتها لأرض الوطن، لتبدأ قصتها من جديد وتشق طريق أحلامها الكثيرة. فقد عملت على تأسيس شركتها الصغيرة ذات الفلسفة المختلفة في مجال التصميم والهندسة والعمارة. تودّ أن تساهم بقدرتها الإبداعية المختلفة والبعيدة عن النمط المتشابه، في تغيير شكل مدينة الرياض الكئيبة الذي لا يخفى عليك وأنت تتجول في…